tda_logo
EN

العدالة الانتقالية و سيادة القانون كما يراها السوريون في المرحلة الانتقالية

تم النشر بتاريخ: الأربعاء 04 / آذار / مارس / 2015

استطلاع رأي أجرته منظمة اليوم التالي في الفترة الواقعة بين 15 أيار/ مايو إلى 5 آب/ أغسطس 2014 في عدة محافظات سورية حول مفاهيم العدالة الانتقالية وحكم القانون وقضايا المرحلة الانتقالية عموما. الاستطلاع مؤلف من 72 سؤال تمت دراستها وانتقاؤها بعناية. وشملت الأسئلة العديد من محاور العدالة الانتقالية، تبدأ من تحديد المسؤولية عن انطلاق العنف ولا تنتهي عند طُرق المساءلة والمصالحة وشكل ونوع التعويض الذي يفضله الناس. نُفِّذ الاستطلاع بواسطة 19 شخصاً تمّ تدريبهم في مؤسسة اليوم التالي، وكانوا موزعين على المناطق التالية: ادلب، حلب، الحسكة، دير الزور، حماة، ريف دمشق، درعا، اللاذقية، طرطوس، كوباني، مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الأردن، ومخيمي نزيب وكهرمان مرعش للاجئين السورين في تركيا. شملت العينة المستَطلَعَة 1602 شخص من مختلف الاعمار والتوجهات السياسية والمستويات التعليمية، ويمكن القول إن العينة كانت عشوائية وشاملة حسب المستطاع، ولكنها لا تمثل رأي كافة السوريين بسبب عدم القدرة على العمل في المناطق التي يسيطر عليها النظام أو تنظيم “الدولة” تمّ الاستطلاع بالتعاون بين اليوم التالي والدكتور كولن إروين استاذ العلوم السياسية في جامعة ليفربول، بريطانيا.