tda_logo
EN

مسؤولو التواصل في اليوم التالي يبدأون حملة “اشتكي” في ادلب

تم النشر بتاريخ: الثلاثاء 08 / تموز / يوليو / 2014

بدأ مسؤولو التواصل في اليوم التالي التحضير لحملة “لما يضيع حقك ” في المناطق المحررة من إدلب. هدف الحملة هو حثّ الناس على ممارسة دورهم الرقابي كمواطنين على مؤسسات الدولة، وذلك لتعزيز كذلك سيادة القانون فوق سلطة السلاح.
ستشمل الشكاوي جميع الانتهاكات التي يمكن أن يتعرض لها المواطن من السرقة واالتدخل بالحياة المدنية انتهاءً بإساءة السلوك على الحواجز.

وقد لاقت الحملة تجاوبا ً واسعا ً من الكتائب المتواجدة في تلك المنطقة والتي أبدت استعدادها التام للتعاون مع الحملة.

من المتوقع أن تبدأ الحملة في منتصف الشهر الجاري.

DSC_0449 DSC_0504

DSC_0430 DSC_0461

DSC_0381 DSC_0427

10531329_774452422585132_748215343_n 10517024_774452415918466_995458393_n

10531681_326592780831855_269531026_o unnamed (1)

DSC_0384 DSC_0432