tda_logo
EN

تأسيس مجموعة تنسيق العدالة الانتقالية في سوريا

تم النشر بتاريخ: الجمعة 14 / شباط / فبراير / 2014

1511760_805979566085149_1264164171_nبدعوة من منظمة اليوم التالي، اجتمع في الفترة ما بين 28 و31 كانون الثاني (يناير) 2014، عشرون ممثلا عن منظمات المجتمع المدني العاملة في مجال العدالة الانتقالية والسلم الأهلي، يمثلون أربعة عشرة منظمة تعمل في هذا المجال، إضافة إلى ممثلِين عن الائتلاف الوطني لقوى المعارضة والثورة في سوريا. وأعلنت الأطراف المشاركة في نهاية اللقاء عن تأسيس “مجموعة تنسيق العدالة الانتقالية في سوريا”، كمجموعة مستقلة غير تابعة لأي جهة أخرى.

وعلى مدى أربعة أيام، ناقش المشاركون/المشاركات أهداف المجموعة وآفاق عملها والتحديات التي يمكن أن تواجه العاملين في مجال العدالة الانتقالية في سوريا، ووضعوا استراتيجية لعملهم، واختاروا من بينهم لجنة متابعة للتنسيق بين شتى المجموعات التي تعمل في هذا الميدان.

واستمع المشاركون إلى تجارب نجاح وفشل مسارات العدالة الانتقالية في بلدان عربية أخرى من بينها تونس وليبيا واليمن والعراق ولبنان، من خلال مشاركة خبراء وناشطين شاركوا في اللقاء ضيوفا ومستشارين.

وقرر المشاركون/المشاركات أن مجموعة تنسيق العدالة الانتقالية في سوريا تسعى على تحقيق جملة من الأهداف من بينها التنسيق بين كافة المنظمات العاملة في مجال العدالة الانتقالية في سوريا في شتى مجالاتها، بما في ذلك التوثيق، الانتهاكات، الدعاية والمناصرة والتوعية. ورفع القضايا النوعية أمام المحاكم؛ دعم مبدأ العمل التشاركي وتأمين التدريب وتبادل المعلومات بين هذه المنظمات؛ تشكيل مكتبة رقمية تضم كافة التقارير والبيانات والكتب والدراسات التي تتناول قضايا العدالة الانتقالية في سوريا والمنطقة والدول التي مرت بتجارب شبيهة؛ تشكيل منصة إعلامية لنشر كافة بيانات ومنتجات المنظمات التي تعمل في مجال العدالة الانتقالية؛ والارتقاء بالمجموعة لتشكيل التحالف السوري لمنظمات العدالة الانتقالية في سوريا.

سوف تقوم المجموعة بإنشاء موقع إلكتروني متقدم خاص بالمجموعة، والتواصل مع كافة المنظمات والجهات المدنية والسياسية العاملة في مجال العدالة الانتقالية، من خلال اللقاءات المباشرة والمراسلات الورقية والإلكترونية وأنظمة التواصل الإلكترونية الأخرى، وإعداد تقارير دورية عن نشاطات المجموعات المشاركة في المجموعة وتقرير فصلي عن النشاطات المبذولة في مجال العدالة الانتقالية وآخر التطورات في هذ المجال.

وقررت المجموعة أن ثمة تحديات حقيقية تواجه عملها، من بينها قلة الكوادر المدربة ووجود بعض الأجندات السياسية والانحياز السياسي ونقص التمويل وصعوبة التواصل بين أعضاء المجموعة بسبب البعد الجغرافي. وبدأت بوضع استراتيجية لمواجهة هذه التحديات لتجاوزها على المدى القريب و البعيد.

وحددت مجموعة التنسيق للعدالة الانتقالية في سوريا مجموعة الجرائم التي ينبغي العمل على مساءلة مرتكبيها، كما يلي: المجازر الجماعية؛ الجرائم ضد الإنسانية؛ جرائم الحرب؛ التعذيب والقتل تحت التعذيب؛ الإعدام خارج القانون؛ الاغتيال والقنص، تجنيد الأطفال؛ استخدام الأسلحة غير المشروعة؛ الاختطاف؛ الاعتقال والاختفاء القسري؛ الاغتصاب والاعتداءات الجنسية؛ الزواج القسري، والتجريد من الجنسية، والتهجير والتوطين.

في اليوم الأخير من الاجتماع، تم اختيار لجنة متابعة من خمسة أشخاص للتنسيق بين أعضاء المجموعة، والتواصل مع المنظمات خارج المجموعة، وتصميم موقع الكتروني وتحديد آليات التواصل بين المنظمات الأعضاء؛ والبحث عن مصادر تمويل للمجموعة. وتم الاتفاق على أن تعقد الهيئة العامة لمجموعة بكامل أعضائها في الأسبوع الثاني من شهر آذار (مارس) 2014.

المنظمات المشاركة: (مرتبة وفق الترتيب الهجائي)

المجتمع المدني

مركز التآخي Birati للديمقراطية والمجتمع المدني

مركز توثيق الانتهاكات في سوريا (VDC)

بيت الخبرة

المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية

دولتي

المركز السوري للعدالة الانتقالية (مسعى)

المعهد السوري للعدالة

الهيئة السورية للعدالة والمساءلة (SCJA)

مركز المجتمع المدني والديمقراطية (CCSD)

هيئة محامين حلب الأحرار

تجمع المحامين السوريين الأحرار

منظمة معا

الرابطة السورية للمواطنة

نحل الساحل

منظمة اليوم التالي

الائتلاف الوطني لقوى المعارضة والثورة في سوريا

اللجنة القانونية

وحدة تنسيق الدعم

وحدة المجالس المحلية

صور من الاجتماع في اسطنبول:
998642_805985172751255_1266142958_n1016173_805979506085155_1467459489_n 1506498_804836486199457_725854740_n